بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب رجل واحد “من النظرة الأولى”

بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب رجل واحد “من النظرة الأولى”
كتب: آخر تحديث:

تي في عراق – وكالات – عثرت شقيقتان توأم ملتصقتان في الهند على فتى أحلامهما أخيراً بعد سنوات من رفض الرجال الارتباط بهما بسبب مظهرهما الغريب، ووقعت الشقيقتان في حب نفس الرجل ليصبح جزءاً من حياتهما المشتركة.

وعانت التوأمان جانغا وجامونا موندال (45 عاماً) من الوحدة والفراغ العاطفي لسنوات طويلة، ولم يكن أحد من الرجال يرغب بالارتباط بإحداهما بسبب ارتباط مصيرها بالأخرى، إلى أن تمكنتا من العثور على رجل طيب القلب أبدى رغبته في الارتباط بكليهما.

بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (2) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (1) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (23) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (22) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (21) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (19) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (13) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (15) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (16) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (8) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (11) بالصور.. شقيقتان ملتصقتان تقعان في حب الرجل نفسه “من النظرة الأولى” (5)

وتشعر التوأمان بسعادة غامرة بعد أن عثرتا أخيراً على جاسم الدين أحمد (36 عاماً)، ووقعت كل منهما في حبه من النظرة الأولى بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميرور البريطانية.

وأشارت جانغا التي تتشارك مع شقيقتها أربع أذرع وثلاثة أرجل منذ الولادة، إلى أنهما شعرتها منذ اللحظة التي قابلتا فيها أحمد بأنه الرجل الذي سيحبهما معاً، ويقدم لهما الحنان والرعاية اللذين تحتاجان إليهما.

وأضافت جامونا: “كنا سعيدتين منذ دخوله في حياتنا، لقد عانينا كثيراً في الماضي، ولا نرغب أن نعاني المزيد بعد الآن، ونحن نأمل أن نقضي بقية حياتنا معه”.

وكانت الشقيقتان ولدتا لأسرة فقيرة بمدينة كالكوتا غربي إقليم البنغال، ولم يكن والداهما قادرين على دفع تكاليف الرعاية الطبية لهما، وهجراهما عندما كانتا في سن المراهقة.

واضطرت التوأم إلى أن تؤديا بعض الحركات الاستعراضية في السيرك لتؤمنا معيشتهما، وهناك التقتا أحمد الذي يعمل مهندس صوت وتبين أنه يشاطرهما مشاعر الحب التي تكناها له.

التعليقات