#فيديو | مغامر يوثق لحظات إلقاء نفسه فى التهلكة

كتب: آخر تحديث:

لأن المال هو أصل كل الشرور، فقد عرض هذا المغامر حياته للخطر، وتمادى فى ذلك لاختيار المكان الأكثر خطورة إلى حد الموت، وهبط بدراجته الهوائية من منحدر سد عالى فى سلوفانيا إلى بحيرة السد، وقد وثق تلك اللحظات المرعبة بكاميرا ثبتها فى رأسه، ليشارك بمقطع الفيديو فى مسابقة اللقطة الأكثر جنونا، ليربح 20 ألف دولار أمريكى.

يظهر الدراج بريموز رافنيك وهو يهبط على منحدر السد البالغ طوله 60 مترا، بسرعة عالية جدا، وهبوطه على البحيرة، حيث كان هناك من ينتظره لإنقاذه فى حال تعرض لمكروه، لكنه نجا.

يذكر أن تلك المغامرة القاتلة تأتى فى إطار مسابقة أطلقها جوبرو وموقع الدراجات “بينكبايك”، للحصول على اللقطة الأكثر جنونا مقابل جائزة قدرها 20 ألف دولار أمريكى،

التعليقات